اقلام حرة

إلى الصّحافي الشّهيد عصام عبد الله، ابن خيام المجد والعزّ

إلى الصّحافي الشّهيد عصام عبد الله، ابن خيام المجد والعزّ أقول:

 

غدّا ستنسكبُ روحك على تراب الجنوب 

ويزهرُ دمك القاني مواسم ربيعٍ وعنفوان 

غدًا ستشُاهدُ روحك من علياء عصامها

قوافل صهيون تغادرُ المكان 

ها أنت كنسرٍ ارتقى 

وبشهيد على ضفّة الخلود التقى

عبّد طريق العزّ بكلمةٍ لطالما كتبت

وأنثر رحيق الجنوب حيث أصبحت 

غدًا تسيرُ دماؤك إلى ساحة القدسِ

تكتبُ في طريقها من الخيام 

مرحبًا فلسطين المحرّرة 

مرحبا يا من كنتِ للغزاة مقبرة

مرحبا، أنا عصام أنا عصام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق