اقلام حرة

ان اقدام اي رئيس جمهورية وفي اي بلد كان باصدار عفو خاص عن عملاء ضد بلده يخدم العدو،

ان اقدام اي رئيس جمهورية وفي اي بلد كان باصدار عفو خاص عن عملاء ضد بلده يخدم العدو، بدون اي مبرر مقبول وطنيا، يعتبر بمثابة خيانة عظمى. فاذا صح هذا الخبر وانا أشك كثيرا في صحته لأنه لا يمكن لرئيس بلدنا ان يقدم على هذا الامر و لا يمكن أن يصدر عفوا خاصا عن عملاء للعدو ، فيكون قد اقترف خيانة عظمى بحق الوطن ! وانني اتساءل ماهو موقف حليفه حزب الله تجاه العفو الخاص الذي اصدره خدمة للعدو.. !! واتمنى من كل قلبي ان يكون هذا الخبر عار عن الصحة لأبادر إلى تكذيبه..
د. ليون سيوفي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق