فلسطين

شبان من مخيم شعفاط يحلقون شعر رؤوسهم “صفر” للتغطية على شاب بنفس المظهر يطارده الإحتلال بتهمة تنفيذ عملية شعفاط

قام عدد كبير من الشبان في مخيم شعفاط  بالقدس المحتلة، مساء اليوم السبت، بحلق شعر رؤوسهم لإرباك قوات الاحتلال، والتغطية على شاب يتهمه الاحتلال بتنفيذ عملية حاجز شعفاط، قبل أسبوع.

وتدعي قوات الاحتلال أن المتّهم يظهر من خلال صوره الشخصية أنه دائما ما كان يكون حليق الرأس بدرجة صفر. 

وعلقت القناة 13 العبرية على المبادرة: “شبان فلسطينيون من مخيم شعفاط يحلقون رؤوسهم تقليداً لمنفذ عملية إطلاق النار على الحاجز، ليصعبوا على قوات الأمن الإسرائيلية عمليات البحث عنه”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق