ازياء وجمال

حفل تخريج 40 طالبة في مجال التجميل في طرابلس

نظمت رئيسة سفراء الجمال العربي في لبنان ومديرة الإعلام والإعلان في نقابة أصحاب الصالونات في لبنان الشمالي خبيرة التجميل رانية عثمان، حفل تخريج 40 صبية في مجال التجميل والتزيين النسائي، في مطعم “بيتنا” في الضم والفرز، في حضور رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق، رئيسة اتحاد قيادات المرأة العربية في لبنان المحامية سهير درباس، الممثلة برناديت حديب، وسيدات من المجتمع الطرابلسي، إضافة الى الخريجات وذويهم.

دياب
بعد النشيد الوطني، وتقديم من الإعلامية لينا دياب، تحدث يمق، فاستهل كلمته بالقول: “بالأمس القريب دعتنا السيدة رانية لإفتتاح مركز لعملها في التجميل، كنت اظن انه مركز لتسفيد منه مثل أي مؤسسة تقام للعمل، بعد أشهر قليلة دعتني مرة ثانية لإقامة عرس جماعي في طرابلس لأكثر من 15 زوج وزوجة. هذا العمل ليس للتجارة، هذا عمل إجتماعي، وهذا نحن ما نصبوا إليه في بلدية طرابلس، لأن الهدف منه تأمين مورد رزق للكثير من العائلات المستورة، وهذا من الأعمال الانسانية القيمة. ورغم الأشغال الكثيرة، دعتنا لهذا الحفل لتخريج دفعة من الطالبات، فأيضا هو عمل إجتماعي بإمتياز، في وقت لا يجد فيه أحد أي عمل. وعندما نخرج 40 صبية يعني تأمين فرصة عمل في مجال الجمال وهو دائما مطلوب من أيام الجاهلية وأيام الإغريق وأيام اليونان. الجمال مطلوب، وهذا نموذج عنه، والله جميل ويحب الجمال”.

عثمان
وشكرت عثمان الدكتور يمق على وقوفه إلى جانبها ودعمها “معنويا” من خلال مشاركته لها في افتتاح مركزها الجديد ومن ثم دعمه لها لإنجاز العرس الجماعي في طرابلس والآن مشاركتها بتخريج 40 صبية “في محاولة جادة لفتح باب العمل والمستقبل أمامهن، في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها البلاد”.

دروع وشهادات
وفي الختام، قدمت عثمان درع المؤسسة للكتور يمق، تقديرا لدوره وعربون شكر على دعمه للمرأة، بعد ذلك سلم يمق وعثمان الشهادات للخريجات، وتم قطع قالب حلوى وأخذ الصور التذكارية للمناسبة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق