أقتصاد

النفط يرتفع مع تركيز الأسواق على شح المعروض

 

ارتفعت أسعار النفط بعد تراجعها قليلاً في الجلسة السابقة، إذ عاودت الأسواق التركيز على توقعات بشح المعروض من الخام خلال بقية عام 2023.

وصعدت العقود الآجلة لخام “برنت” 17 سنتا إلى 92.05 دولاراً، بينما زاد خام “غرب تكساس الوسيط” الأميركي 19 سنتا إلى 88.71 دولاراً.

وقالت وكالة الطاقة الدولية إن تمديد السعودية وروسيا خفض إنتاج النفط حتى نهاية 2023 سيعني أن السوق ستشهد نقصا كبيرا خلال الربع الرابع من السنة، بينما تمسكت إلى حد بعيد بتقديرات نمو الطلب هذا العام والعام المقبل.

كما تمسّكت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بتوقعاتها للنمو القوي في الطلب العالمي على النفط في عامي 2023 و2024.

وقفز كلا الخامين القياسيين إلى أعلى مستوياتهما في 10 أشهر قبل أن تظهر البيانات زيادة مفاجئة في مخزونات الخام والوقود في الولايات المتحدة، مما أثار قلق الأسواق إزاء الطلب.

وارتفعت مخزونات الخام في الولايات المتحدة أربعة ملايين برميل الأسبوع الماضي، مما خالف توقعات المحللين في استطلاع رويترز بانخفاضها 1.9 مليون. وارتفعت مخزونات الوقود أيضاً أكثر من المتوقع مع تعزيز مصافي التكرير إنتاجها.

وعلى الصعيد الاقتصادي، فسّر المستثمرون أحدث قراءة للتضخم في الولايات المتحدة باعتبارها تأكيدا على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي لن يرفع أسعار الفائدة الأسبوع المقبل، وقد يمدد وقف دورة التشديد النقدي، مما ينعش الآمال في طلب قوي على النفط.

وارتفاع أسعار الفائدة تزيد من تكاليف الاقتراض للشركات والمستهلكين، مما قد يبطئ النمو الاقتصادي ويقلل من الطلب على الخام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق