اقلام حرةمتفرقات

الرئيس اردوغان يعلن كلمة السر التي قالها ناجي امهز

في تمام الساعة التاسعة بتوقيت غرينتش من يوم الخميس الواقع 19 – 11 – 2020 كانت المواقع العالمية تعنون التالي: تصريحات “غير مسبوقة لأردوغان عن توسيع قوة بلاده وعن “تغيير في العالم لا يحدث إلا كل 100 عام”
لن اطيل عليكم كثيرا، فالقول الشهير: واحد بالمائة يحكمون العالم، وأربعة بالمائة يتم تحريكهم كالدمى، وتسعين بالمائة غافلون، وخمسة بالمائة يعرفون الحقيقة والأحداث، كلها تدور في محاولة الأربعة بالمائة منع الخمسة بالمائة من إيقاظ ال 90 بالمائة، هو حقيقة، لكن للاسف الغالبية تحت تأثير خطير،
منذ سنوات وانا اخبركم عن ما يجري بالعالم لكن ماذا افعل انا وامثالي ونحن مغيبون، واذا لم تكبر دائرة الخمسة بالمائة حتما نحن ذاهبون الى حيث يريد الواحد بالمائة.
فقط اذكركم بمقالي (التفاصيل الكاملة وما يجري وسيجري قبل نهاية ترامب ووصول بايدن وهل هناك حرب في الشرق الاوسط) الذي نشر قبل تصريح اردوغان باسبوع، والذي اشرت فيه إلى تغير العالم كل مائة عام وهذا ما أكده الرئيس أردوغان حيث جزم أنه تغيير لا يحدث إلا كل مائة
ومما جاء بمقالي:
وكي يتم احتلال فلسطين، تمهيدا لحكم العالم، حصلت الثورة الفرنسية1789 حتى 1799، حيث اسقطت الكنيسة بأوروبا مما يعني بان ثاني مركز دفاع عن اورشليم مهد السيد المسيح قد سقط، وبعد سقوط الكنيسة وسلطتها، سقطت اوروبا بيد هذه الفئة التي تريد ان تسيطر على العالم، وطيلة مائة عام كانت هذه القوى تعمل على تشريع نظام اجتماعي جديد وتعد الجيوش وتطور الصناعات،
وفي عام 1900 بدا الاعداد لإسقاط الخلافة الاسلامية، وجميعكم تعلمون قصة السلطان العثماني عبد الحميد وجوابه للوفد الانجليزي من اصول يهودية من اجل شراء الاراضي بفلسطين، وبعد رفض السلطان العثماني اندلعت الحرب العالمية الاولى 1914-1918 والتي اسقطت الخلافة الاسلامية، وبعد سقوط الخلافة الاسلامية سقط مركز الدفاع الاول عن الاقصى (اورشليم)، واصبحت الطريق سالكة امام القوى التي تريد ان تشيد النظام العالمي الجديد في عام 2022.
وكما وضع قرار انه خلال مائة عام يجب ان تكون اوروبا والأمريكيتين بيد هذه القوى، ايضا وضع قرار انه خلال مائة عام يجب ان يكون الشرق الاوسط بيد هذه القوى، ولا تنسوا ان انحلال الخلافة الاسلامية اعلنه اتاتورك في عام 1922.
ولترتيب العالم وتهيئة منطقة الشرق الاوسط حصلت الحرب العالمية الثانية، على ان تكون الخطوة الثالثة والنهائية عام 2022.
يمكنكم مراجعة المقال فقد نشر بالعديد من المواقع، لكن صدقا امامكم عام واحد والا على الدنيا السلام.
ولا تنسوا المقال الذي بين كل ما يجري بالعالم اليوم وهو تحت عنوان (هل سحب الجيش الأمريكي من العالم تمهيدا كي تأكل البشر لحوم بعضها بقلم ناجي امهز) وهو مقال نشر قبل عامين، وحقق ملايين المشاهدات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق