اخبار اقليميةاقلام حرة

مال الخسيس بروح فطيس

 

مال الخسيس بروح فطيس

كتب :حسين عبد الرحيم

سامر الفوز رجل الاعمال الموالي و أحد أثرياء الحرب الذين استفادوا من التشبيح الاقتصادي لآل الاسد . يبدو انه قد انتهت ايامه بجمع الاموال و جاءت ايام صرفها.
فبعدما اجبر في حملات عديدة على التبرع وبمئات الملايين كحملة دعم الليرة السورية وحملة دعم المتضررين من حرائق الساحل ….الخ . جاءت قصص طائراته لتزيد لخساراته خسارة جديدة.
القصة بدأ بشراءه خمس طائرات نقل وعندما فرضت العقوبات على سامر الفوز وأمان القابضة بكل مؤسساتها ،قام سامر الفوز ببيع 3 طائرات لشركة نقل جو يونانية من خلال صهره الذي كان موكلا بهذا بالأمر ، وبقيت طائرتين بوينغ 767 ، والتي تم شرائها من شركة يوتير الروسية عام 2014 . هاتين الطائرتين تقبعان حاليا في الأمارات بأسم شركة أخرى ولكن لم تسجل تحت سجل اي شركة طيران لمدة 7 سنوات !، تم معرفة السلطات الأمريكية بهم وإبلاغ كل شركات الطيران في العالم بأن من يأخذهم سيكون على قائمة العقوبات !
عرضت الطائرتين للبيع، السعر المطلوب في البداية كان يزيد عن 8 ملايين دولار لكل طائرة ، ومن ثم خفض السعر الى 4 مليون دولار، لكن لامشتري. وهو اليوم مستعد لبيعهم بأي سعر و لكن لامشتري وعلى الأغلب ستتحول تلك الطائرات الى خردة وقطع تبديل للطائرات الأخرى وستصادر مقابل خدمات التخزين .
المعلومات الخاصة عن الطائرتين موجودة في الصور التالية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق